Sunday, December 28, 2008

البكاء على غزة

لم تعد الكلمات أو الصرخات أو حتى الهتافات التى نرددها عالية مدوية تنفع شيئا أو تجدي نفعا ...أو تنقذ أحدا

الشعوب العربية اعتادت على هذا الدور
"الكومبارس الصارخ .. الباكي ... الشاكي لله ضعفه وامتهانه"

لم يحاول أحد يوما أن يلعب دورا آخر أو حتى يؤدي دوره بأسلوب مختلف

والنهاية واحدة في كل مرة مرة
حزينة ضعيفة ركيكة بائسة
بلا معنى وبلا هدف ... وبلا داع
مسرحية ماسخة مكررة ...تصيب بارتفاع الضغط لمن لم يصب بالشلل بعد
لم يعرف زمانا أو مكانا بشرا مثلنا أو أمة كحالنا

لا أحد يستكين أمام قاتله كمثل هذا العربي

لا أحد يجيد التذلل والبكاء والاستجداء كما نفعل
والعجيب أنه لاطائل من البكاء ... ونحن نعرف أنه لا فائدة
ولكننا لا ننفك نبكي ونتباكى يوما ودوما

إن كانت دموعنا تنفع فهي تنفع أصحاب الشماتة فينا
قاتلينا ...

كم يقشعر بدني وأنا أراهم في خيالى يضحكون ويضحكون على حالنا
نهان ..فنبكي
نضرب ...فنبكي
نسحل .. نقتل ...نغتصب
ولا شئ سوى البكاء
أصوات تعلو وتشدو بالنحيب
وأصوات تزداد في صناديق الاقتراع ...لصالح قاتلينا

هذا يقتل فينا أقل ...فلا يستحق سوى الأصوات الأقل
وذاك يقتل رجولتنا بشراسة أكبر وضراوة أعتى ووحشية أشد ...فيستحق أن تمتلئ كفته بأصوات ناخبيه ..
هكذا "تختلف" موازينهم .. وهكذا "تتخلف" موازيننا
هم يولون على رؤؤسهم من يقتل فينا أكثر
نحن أيضا نولى من يقتل فينا أكثر ...
الفرق أنهم يولون قاتلينا بالانتخاب .. ونحن نفعلها بالانتحاب
ويخرج القتلة من هنا وهناك لعقد صفقات وصداقات
أمريكية ...صهيونية ..عربية
الكل سواء ...والكل شريك
القاتل فاعل ...والشريك قاتل
كلنا نقتل الفلسطينيين
بالخنوع ..والخضوع والصمت
بالاكتفاء بالمشاهدة وذرف الدموع الضعيفة الذليلة
نحن أبطال تلك الملحمة المآسوية القائمة في غزة
وغير غزة.... وغير عزة

نحن الضعاف الذين تخلوا عن كافة أسلحتهم في مواجهة كرابيج مشرعة فوق صدورنا ومسلطة على رقابنا
نحن ارتضينا الذل لأنفسنا ...أمام الضعيف قبل القوي
نكره الموت ونبكي حين نراه .. على الرغم من كوننا لم نحيا يوما كما يحيا البشر ... أو حتى البقر
حتى البقر يمتنع عن اللف والدوران في السواقى إذا منعوا عنه الطعام ..
ولكننا ارتضينا أن نموت جوعا ...حتى قبل أن يفكر قاتلينا في اتخاذ خطوة تصفيتنا ..
نحن المركوبين والمنساقين من حفنة أوغاد وعملاء لو كانوا في زمانا آخر أو مكانا مختلف

...لما توصلوا حتى لركوب حمارة عرجاء ...إلا أنهم هاهنا ..وعندنا فقط .. وحصريا
يركبون شعبا
هؤلاء الذين يبتسمون في التصويرة مع أولمرت
ويشدون على يد ليفنى وهي تهدد بـ"سحق" غزة
الحر فقط يرى هؤلاء كلاب حراسة ..
أو حتى قل حراسا للكلاب
ولكن أمثالنا من العبيد ..نراهم سادة وساسة وصناع قرار
لازلنا نقيمهم فوق رؤوسنا ... ولازلنا نستمع لكذباتهم
لازلنا نستمتع ببكائنا ... ونتباهى بتنظيرنا ونظرياتنا العقيمة
لا زلـنـا نناقش ونسأل ونتسائل ...
من على كل الحق ومن على كل الصواب
فتح ... حماس ....مصر ....ليفنى ...بوش....نصر الله....رايس ... مبارك ...باراك ...هنية ... دحلان

كفى سؤالا وكفى بكاءا
الحقوق لا تعود على أيدي البكائين
... فقط نحتاج الكثير والكثير ... وأمثال هذه الأطنان من الدموع ... نحتاج العمل ... نريد حلا العمل ليس في غزة
الأشراف من الرجال بحق يعرفون كيف يقامون هناك
الفلسطينيين فقط يعرفون كيف يدافعون عن أرضهم وعرضهم
حتى أقوى وأشرس الجيوش العنصرية لن تعرف معهم سبيلا
ولن تجد لهم فناءاحتى لو ساعدتها أمريكا ...حتى لو تلقت العون من العرب المتصهينة...لم ولن يستطيعوا أبدا افناء هذا الشعب

العمل يكُ من هنا
من حيث يأن الوقت أن نقتضي بهؤلاء المقاومين في غزة
...قاوموا الطغاة ...وأرفعوا قبضاتكم وأحكموها حول أعناق هؤلاء الجاثمين على صدورنا

انتفضوا وثوروا في وجوه قاتليكم

وقاتلينا كثر
لن ينتهوا عند ليفني ورايس وبوش وأولمرت
ولكن الطريق يبدأ من حيث العباس ...وآل سعود...ومبارك

Monday, December 15, 2008

صرماية الزيدي المنتظر

كل ما أثار انتباه بوش بعد تفاديه لضربات الزيدي المنتظر أن مقاس الحذاء الذي أخطأ رأسه هو مقاس عشرة
لا أكثر ولا أقل
فقد كان ذلك أول تعليق له على الحادث
إذ لا قيمة في ثقافة الأمريكان لشيء إلا للأرقام
وليذهب كل شيء آخر إلى الجحيم
فالكبير كبير برقمه والصغير هكذا
حتى لو كانت المشاعر الإنسانية
لا يتعجب أحد أن بوش اختصر مافعله المنتظر بالرقم عشرة
فهو لا يعلم مايعنيه الحذاء في ثقافتنا
هو لا يعلم أن الحذاء "الجزمة" كلمة تقال
"ويقال بعدها كلمة آخرى دارجة في ثقافتنا وهي كلمة "لا مؤاخذة
فهي تعتبر سبة كسبة الكلب التي وصفه بها الضارب الزيدي
كلمة مثيرة للاشمئزاز والقرف والتعوذ وحاملة للنجاسة
خاصة حين تطأ به الأقدام أماكن لا يعلم أحدا ما فيها
ولا يدري أحد أين داس الزيدي المنتظر بحذائه التاريخي قبل أن يخطئ هدفه صحيح أن الكثير من بنى العروبة
تمنوا لو ضُرب بوش بشيء أقسى من الحذاء
لكن الجميع في غاية السعادة لأن المنتظر ضرب بـ'القندرة' العراقية
لا بشيء آخر
إن أكبر إهانة يمكن أن توجهها يوما لشخص عربي
" هو أن تضربه بفردة "جزمة
أي عربي يفضل أن يموت بقصف جوي
على أن يقضي نحبه بصرماية على أم رأسه
وهو ما كاد أن يحدث لبوش في منطقته الخضراء
غير أن القدر حال دون ذلك
ولكن كانت الإصابة أقوى بإصابة العلم الأمريكي
تماما كما تخطئ القنابل الأمريكية طريقها وتقتل الآلاف من الأبرياء
على سبيل الخطأ

فليبقى حذاء الصحافي العراقي أشهر من نار على علم
فليبق حذاءا تاريخياً بكل ما في الكلمة من معنى
لا يضاهيه في الشهرة حتى الآن في عالم الأحذية "السياسية"
سوى حذاء خوروتشوف الذي خلعه أمام رؤساء وحكام العالم
في عام 1960
ومنهم جون كيندي وراح يضرب به منصة الأمم المتحدة بكل تبجح وتحدي ...
ولا حتى أحذية عظماء كرة القدم أغلى من حذاء المنتظر الزيدي بالنسبة للإنسان العربي
فالحذاء الذي طار باتجاه بوش وكاد أن يصيب هامته
وأجبره على خفضها في خوف وذلة ومسكنة أمام الزيدي
هو الأغلى على قلب العرب من كل الأحذية الرياضية الذهبية
يكفي أن كثيرون قد يدفعون الكثير والكثير
من أجل قطعة من حذاء الزيدي
..
وعلى الرغم من امتهان مثقفينا وكتابنا للحذاء
لدرجة وصلت بهم أن يغيروا من هجائه
"فيكتبونه بالزاي "حزاء
...
ستبقى "صرماية" الزيدي المنتظر
ليست أبداً ككل الصرامي

Sunday, November 30, 2008

العادلي ...الهندي

أغرب مافي الأمر هي تلك التصريحات التى تخرج من بعد وقوع المصائب والكوارث الجسام

فبعد كل فضيحة للداخلية بقيادة الوزير الهمام حبيب العادلى

يفاجئنا جهاز الداخلية الإعلامي بتبريرات وتصريحات غريبة الشكل عجيبة المضمون

والحجج الجاهزة لدي أي مسئول فاشل تتلخص في قولين

أحدهما ...أن الأمر لا يخرج عن كونه استثناء وليس كل رجال الداخلية بهذه الصورة التى يخرج بها الاعلام على الناس

والآخرى القائلة بأن مايحدث في مصر يحدث في بلدانا آخرى أكثر ديمقراطية وأكثر حرية

ولو استعرضنا الحجة الأولى لوجدنا أنها حجة خايبة ولا تحتاج لاحصائيات وأرقام كما يدعي زبانية الداخلية

والاعلام "الحر" برئ من تهمة التهويل والتضخيم

فيكفيك أن تسأل أي من مواطني الشارع البسطاء عمن يخافوا أكثر اللص أم الشرطي

ستجد نسبة كبيرة تتجاوز الخمسة بالمائة يخبرونك أنهم يخافون اللص أكثر

وإني لأقسم أنهم كاذبون أو أنهم فهموا منك وأنت تسألهم أنك مباحث فخافوا أن يجيبوا اجابات تودي بهم إلى قسم شرطة ما

وما أدراك ما قسم الشرطة في عيون هؤلاء

قسم الشرطة هو سلخانة التعذيب أو أقل القليل هو المكان الذي لن يجد فيه المواطن العادي كرامته وانسانيته

"قال يعني هو كان لاقاها برا"

رجل الشرطة بالنسبة لرجل الشارع البسيط

هو ذلك الشخص اللذي يرتدي زيا رسميا ويحمل سلاحا أميريا

يستخدم زي وسلاحه في تكدير صفو الناس

بداية من الشباب على النواصي الذين يفاجئون بالسيد الأمين فوق رؤوسهم وهم يدخنون الحشيش أو البانجو

فيضطرون أن يخرجوا ما في جيوبهم من "لحاليح" تلحلح الباشا الأمين وتجعله يتغاضى عن الأمر برمته

"أو يقضم الشاب قطعة من "الصباع" ويمسي بيها على سيادته ويفقد الشباب جزءا هاما من "التكييفة

وهكذا يفعل الشرطي في الأفراح الشعبية

يُِقدّم البلاغ ضد أصحاب الفرح لأنهم ازعجوا السكان

وتأتى سيارة الشرطة لينالوا من الحظ جانب وينصرفوا لاستكمال ليلتهم في فرح آخر أو مع مجموعة شباب ضّريبة آخرى

وهكذا يفعل الشرطي مع سيارات النقل الجماعى التى تجوب شوارع القاهرة

ينطلق السائق بسيارته محملا إياها بصنوف وصنوف من البشر مرصوصين كقوالب الطوب

إلى أن يفاجئا بالأمين قادما نحوه

يلتفت التفاتة ذات معنى للتباع قائلا في بجاحة

"الخمسة جنيه ياض"

وتنتقل الجنيهات الخمسة من يد التباع ليد السائق لجيب الأمين

في وسط دعوات الركاب بأن يهلك الله الظالمين بالظالمين

"السائق والأمين ...والتباع"

المواطن البسيط لا يرى أتباع العادلى إلا وهم يقبضون على الشيخ الفلاني في عز الليل ومن قلب سريره ومن حضن مراته

يستمع لشكوى ابنه بعد أن أهدر ضابط حرس الكلية كرامته أمام زملاؤه

يشاهد في التلفاز رجال يتشحون بالسواد يسمون بـ"الأمن المركزي" يسحلون مواطنين ومواطنات عاطلين وقضاة

بمناسبة الأمن المركزي ... يقال أنه اكتسب هذا الإسم لأنه يؤمن أصحاب المراكز ويحمي مراكزهم وكراسيهم

نرجع لموضوعنا

نفس المواطن يقف في كمين للداخلية على إحدى الطرق ليفتشه الضابط أو الأمين تفتيشا ذاتيا يخرج فيه المواطن من ملابسه

ثم تكتشف أنهم يبحثون عن ارهابى فار من العدالة ولكنهم للأسف لم يعثروا عليه لا في جيوب المواطن ولا حتى بين جنبات ملابسه الداخلية

نفس المواطن يحتجزونه بلا مبرر في القسم ولو لم يعثروا عليه لتقفيل قضية ما

فإنهم يلجاؤن لحيلة حقيرة تقتضى الإتيان بما هو مؤنث من بيته

لإجباره على تسليم نفسه

بنته ....أخته.... وتصل أحيانا إلى أمه

ويتعرض الكل لصنوف وصنوف من التعذيب الأم والابن والزوجة والبنت

بدءا من السب والكهربة واستخدام الاجساد كمطفأة للسجائر وحتى وضع العصيان في المؤخرات

ضباط يسحلون قضاة على الأرض وضباط يتحرشون بالنساء والصحفيات

وضباط يشاركون بمنتهى الهمة والنشاط في تزوير الانتخابات

ضباط ولواءات ومأمورين يستعينون بالبلطجية وفرق الكاراتيه لسحل وخطف وحرق معارضى النظام وطلبة الجامعات

وايقاف كل مظاهرة وكل متظاهر عند حده ومحاصرتهم بأعداد غفيرة من الأمن المركزي

لا تجد جنديا واحدا منهم في أحداث التحرش الجنسي ولا يوم حريق حزب الغد أو الوفد

ولا تجده حتى في خناقة عادية تنشب بين المواطنين في الشوارع

الكل يدخن الحشيش في مزاج وانبساط وبسهولة في التداول

لدرجة وصلت بنا إلى أن عدد متعاطيّ المخدرات في مصر وصل لعشرة ملايين نسمة

فتسأل نفسك لماذا هناك تلك الادارة الخاصة بمكافحة المخدرات

قد تسأل نفسك سؤالا مشابها حول إدارة الدفاع المدنى والمطافي

كل هذه الحرائق ولا كيفية لمواجهتها ....حتى أسباب اندلاع الحرائق فلا يعرفون غير الماس الكهربي سببا

ويتكرر السؤال عن مكافحة الإتجار بالسلاح

حين تجد عصابات في الصعيد وفي سيناء يمتلكون سلاحا يكفي جيشا جرارا

ضباط الشرطة في عيون المواطنين هم قاطعى الطريق الذين يحتلون أتخن طريق فيكي يامصر

لتأمين مرور موكب رئاسي أو وزارى أو أي موكب آخر من المواكب القيصرية

ولو علم أصحاب المواكب حقيقة الداخلية وتأكلها من الداخل لأوكلوا بمهمة حمايتهم وكراسيهم إلى جهاز آخر

فللأسف وبعد كل الاستكبار والعنترية والبلطجة التى يفرضها أتباع العادلى على سكان المحروسة الغلابة

تجدهم فاشلين في حماية أنفسهم

فتارة تجد سيارة رئيس المرور مسروقة

وتارة محافظا تسرق جزمته أثناء آداء الصلاة من المسجد الكائن بمبنى مديرية الأمن

وأخيرا تجدهم محاصرين كرهائن من بعض أهالى سيناء

بعد كل هذا يخرج علينا ثلاث من ضباط الشرطة أسلحتهم التى من المفترض أنها وضعت في جوانبهم لحمايتنا

"فتطلق منها الأعيرة على الأبرياء ....الذين أوقعهم حظهم العثر مع ضابط "مزاجه مش كويس

ويخرج علينا كدابين الزفة بحجة أن ماحدث ويحدث هو استثناء

وأن تلك الأمور هي قلائل
قلائل ....بتقولى قلائل
أعتقد أن الإستثناء الموجود في تلك الحالات والقلة الوحيدة المنتمين للداخلية هم القلة الشرفاء
وهؤلاء حقا يستحقون أوسمة ...أو متحفا

.....

أما بخصوص الحجة الثانية والخاصة بأن ما يحدث في مصر يحدث في كثير من بلاد العالم ويتكرر هنا وهناك

فللآسف هي حجة صحيحة مائة بالمائة

يحدث هذا وأكثر في كل بلاد العالم

ولكن المنطق يقول أنه لا يجب علينا اتباع قذارات العالم

لن ينبذنا العالم ولن نجوع ونشقى إذا اختلفنا عن العالم المعيوب هذا بأن أصلحنا ما فينا

ولن نجد حاجة بعدها لأن نعلق أخطائنا على تلك الشماعة البالية

"بتحصل في أحسن البلاد"

منطق آخر يقول

أن مايحدث في أي من تلك البلاد التى يضرب بها المثل

أن المخطئ يحاسب

وليس المخطئ فحسب

بل المسئول الذي فوقه الذي سمح له بارتكاب أخطاؤه وتكرارها

ولنا في "الهند" مثالا على ذلك

فبعد أحداث مومباي الأخيرة

تقدم وزير الداخلية الهندي باستقالته

ولكننا في مصر إذا واجهنا وزير داخليتنا بأي من الفضائح والبلاوي المعروفة لكل بصير وضرير

وطلبنا منه أن يتقدم باستقالته ويرحمنا من طلعة جنابه

أراهنكم أن رده سيكون

"استقيل ....ليه .... انت فاكرنى هندي "

Friday, November 28, 2008

هزل

ثلاث هزلهن هزل
وجدهن هزل
الوعد الرئاسي
والتصريح الوزاري
ومقالات محمد على ابراهيم
****
بمناسبة الهزل
حين دخل القطن الكاميروني مجال احتراف كرة القدم
"فاز الأهلى عليه بـ"التيلة
وحين احترف فريق اتحاد الشرطة المصري كرة القدم
فاز على الأهلى بالطريقة التى يفوز بها دائما
"قانون الطوارئ "

Monday, November 24, 2008

بابا أوباما

هناك شعوبا في خضم رخاءها

تصنع تغييرا يثبت أنها جديرة بالحرية

وهناك شعوبا مهما اشتد عليها الأذى والكرب

لا تعرف للصمت والسكون والمذلة بديلا

لذا كان من حق الأولين أوباما

وكان من نصيب الآخرين جيمي وبابا وماما

Wednesday, November 19, 2008

مننا

آمنت بالله

وبملائكته وكتبه ورسله

وآمنت بقول رسوله القائل

"من غشنا فليس منا"

وتحور الأمر شيئا فشيئا وتحول الأمر إلى

اللى يغشنا مش مننا

ثم اصطدمت بواقع يقول

اللى يغشنا يجيب مجموع

واللى يعمل "مننا"يجيب واحد يعمله

*****

شكر واجب للمملكة السعودية

غطت نسائنا

وكشفت رجالنا

Friday, November 14, 2008

صحة

تفشي الأمراض في مصر لا يرجع لفشل الأطباء
أو لخراب النظام الصحي
ولكنه يعود إلى عدم تخصص الأطباء في علاج المصريين
فالشعب الذي يأكل لحوم الحمير
ويتغذى على علف الحيوان
ويجلد بالكرباج
لايحتاج سوى لطبيب بيطري

Wednesday, November 12, 2008

عواد

وزارة الاستثمار تستعين بـهانى رمزى للتوعية بالمشروع الجديد

المعروف باسم المشاركة الشعبية فى إدارة أصول الدولة

إذا كانت الفكرة العبقرية التى أتحفنا بها فطاحلة الحزب الوطنى والحكومة الذكية

مستوحاة من فيلم سينمائي

فقريبا سنستحضر روح سيد إسماعيل وسعاد مكاوي

لغناء الأوبريت الأشهر

"عواد باع أرضه"

Wednesday, November 5, 2008

جايبهاله

كم من مرة سمعنا تلك الكلمة
وخاصة حين نشاهد شابا يتلاعب بسيارته في عرض الطريق
لا أعرف ما المانع من أن تجلب الأم لولدها مايحب
طالما كانت لها القدرة على ذلك
فما الذي يمنع أما تمتلك من المال ما يكفي لسد حاجات ولدها
من أن تشتري له سيارة
وما الذي يمنع أما تمتلك سلطة على مجموعة من الخانعين والمستسلمين
من أن تهدي إبنها السلطة والحكم عليهم
فهؤلاء المحكومين لن يستطيعوا عليه رفضا
كل ماسيفعلونه هو ترديد الكلمة في خبث وخفاء
"أمه جايبهاله"

Sunday, November 2, 2008

مانشيت

جولة في صحف مصر الصادرة يوم وفاة مبارك الأب
الأخبار : وفاة الرئيس تنهى الشائعات حول توريث الحكم للسيد جمال مبارك في حياته
الأهرام: السيد جمال مبارك يتقدم جنازة الرئيس مبارك بصحبة لفيف من القيادات الشعبية
الجمهورية : وعد فأوفى.... وظل يحكم حتى آخر العمر
"الدستور : تفاصيل محاكمة ابراهيم عيسى في قضية "وفاة الرئيس
البديل : تقرير حقوقي يرصد 12 حالة تحرش في جنازة الرئيس
المصري اليوم : تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة الرئيس مبارك
موقع مصراوي : أنباء عن وفاة الرئيس مبارك
"نتيجة معهد اعدام الفدائيين فقط على انترنت مصراوي"
الوطنى اليوم : جمال مبارك :مسيرة الاصلاح مستمرة ولا مساس بمحدودي الدخل
روزاليوسف : بالوثائق والمستندات الجماعة المحظورة تتورط في قتل الرئيس مبارك
جريدة الأهالى: مخطط الإخوان المتأسلمين للإستيلاء على السلطة
إخوان أون لاين : مساءلة لعلاء الأسوانى حول روايته الجديدة
*******
فكرة معادة أو مكررة
فكرة سخيفة أوسقيمة
المهم أنها راودتني في لحظة ملل

Sunday, October 19, 2008

استر

دراسة جيولوجية تحذر من «دويقة جديدة» في شرم الشيخ
وانهيار هضبة «أم السيد» علي 100 مشروع سياحي
بالطبع هذه دراسة مغرضة
أو قام بها مجموعة من الهواة
فهم لا يعرفون الفرق بين الدويقة وشرم الشيخ
ففي الدويقة تنهار الصخور على رؤوس الفقراء
قضاء وقدر
ولكن في شرم الشيخ أكيد ....أكيد
ربنا بيستر

Thursday, October 16, 2008

زيارة السيد الرئيس

عودنا السيد الرئيس أن يكون سببا في وقف حال الشارع المصري
في كل مرة ينوي سيادته أن يزور أو يستقبل ....يفتتح أو يتحفنا بخطبة من خطبه العقيمة
ونحن لا ننكر عليه حقه في القيام بما يحلو له
وخاصة بعدما أدرك المصريين جميعا كم يعاني سيادته من متاعب الرئاسة اللامتناهية
"فسيادته مثلا وعلى حد قوله " لا يستطيع الذهاب للسينما أو الرستورانت
نحن نؤيد حق سيادته في النزول للشارع
ولكن ما ينبغي إعمال العقل فيه هو ميعاد وتوقيت النزول
فلو سألت أي نزيل من نزلاء مستشفى العباسية عن الميعاد الأنسب لنزول الموكب الرئاسي
واعطيته معطيات تفيد بأن اليوم إجازة رسمية
والغد هو يوم عمل ودراسة رسمي تتكدس فيه الشوارع ببنى البشر
سيجاوبك بلا تردد أن اليوم "الإجازة"هو الأفضل
ولكن لأن أحدا في مفكري ومخططي نظامنا الحاكم الجاثم ليس نزيلا في العباسية
فهم يختارون دوما أكثر الأيام إزدحاما وتعطيلا للناس عن مصالحهم وللطلبة عن دراستهم
لتنزل فيها سيارات موكب الرئيس للشارع
وما أدراك ما موكب الرئيس في الشارع
تتجمد في مكانك من قبل حتى أن يغادر مبارك فرشته يمكنك ساعتها أن تتقوقع داخل سيارتك وتبدأ في استكمال ما فاتك من نوم في البيت
فأمام الرئيس الكثير ليقضي حاجته ويشرب شايه ويتناول إفطاره ويسخن العربية والشغل ده
ولا تجد غير سيارتك بديلا لو كنت سائقا أو راكبا
فحتى لو جربت شارعا آخر ستجده مغلقا بالضبة والمفتاح لدواعى تأمين الموكب
حتى مترو الأنفاق يتوقف عن العمل
هذا إن أفلحت أصلا في النزول من سيارتك دون أن تصيبك رصاصة من القناصة المحاصرين لكل مكان تسير فيه سيارة سيادته
أو تلقى على قفاك صفعة من أحد رجال الداخلية البواسل والمسئولين عن تأمين الموكب
وما أكثرهم حينها
الذي كان في شوارع القاهرة يوم 7 أكتوبر بالتأكيد عانى من كل ذلك حين قام سيادته بزيارة قبري ناصر والسادات
"طب السادات ماشي ......بيزور عبد الناصر بأمارة إيه"
بالتأكيد شاهد كم موظفا تأخر عن عمله وكم طالب تأخر عن دراسته
بالتأكيد استمع إلى لعنات وسبات لم يسمعها طيلة أيام حياته
بالتأكيد يسمع آنات المرضى المكدرين حتى يمر الموكب القيصري
الغريب أن النظام لا يتعلم من أخطاؤه أبدا
ويكرر هذه الغلطة كل مرة
حتى أن مبارك يزور أسوان الآن
ولأن الريس بييجي والخير بييجي معاه
فقد أصدر المحافظ قرارا بمنح إجازة 3 أيام لـ3 مدارس
وذلك لتسكينها بجنود وقوات الأمن المركزي المرافقين والمسئولين عن تأمين الزيارة
هذا ينتقل بنا إلى نقطة آخرى
لماذا كل تلك الأعداد الضخمة من الجنود والقوات للحراسة
ومن أي شئ يحرسونه
إذا كان الرئيس يعرف أن زيارته ومواكبه تتعرض للخطر
فيجب أن يستنتج بذكاؤه المعهود وحكمته التى يفلقنا بها محمد على ابراهيم يوميا
أن لا أحد يحبه ولا أحد يريده
فليتنحى أو يستقيل أو يذهب بعيدا
أو حتى على الأقل يوقف زياراته وجولاته ومواكبه
فلا يصبح كالضيف الثقيل الذي ينزل بأهل بيت يعرف كم يكرهونه ولا يطيقونه
ثم ماذا يقدم الرئيس بزيارته
ما النفع الذي يتحقق على الأماكن التى يزورها الرئيس
قد يكون النفع أن يحبس رجالها وتغلق محلاتها وأبواب رزقها وحتى المقاهي والأسواق
وفي النهاية تجد أن الرئيس ذهب لافتتاح كوبري أو محطة صرف صحي كان يمكن للمحافظ أن يفتتحها
دون أن يكلف الأمر أحدا شيئا
لا نقود تصرف لزوم الفشخرة والمواكب
لا عطلة لأصحاب الأعمال والموظفين وحتى الطلبة في مدارسهم
لا زحام في الشوارع ولا تكديس في المرور
غير أنك قد تفاجئ أن سيادته يفتتح مشروعا قد افتتحه من سنين عدة
"لدرجة أنك ستشاهد يوما السيد الرئيس
وهو يفتتح "قناة السويس

Saturday, October 11, 2008

بابا حسني ...وبابا غنوجه

عاما جديدا على حرب السادس من اكتوبر
والأمر أصبح مجرد ذكرى تمر علينا كل عام
وكعادة الذكريات فهي تمحى كلما تقدمنا في السن
وتصبح ماسخة بعض الشئ
كنت أتذكر هذا اليوم بموضوع التعبير المطلوب منك من مدرس اللغة العربية
ورسمك للعبور والطائرات والدبابات والجنود الاسرائليين يموتون كما تطلب مدرسة التربية الفنية
وفي خلال أسبوع تشاهد الأفلام المعادة والمكررة الرصاصة لاتزال في جيب محمود ياسين للعام الخامس والثلاثين على التوالى
ومحي اسماعيل مازال يخرج من الدبابة الاسرائيلية لينظر في وحشية وحقد إلى الجنود المصريين
ثم تشاهد أوبريتا غنائيا في المساء المفروض أنه عن ذكرى الحرب
ولكنك تجدهم يغنون اخترناه اخترناهأو يتغنون بأول طلعة جوية فتحت باب الحرية
"فتجد نفسك تغمغم "ملعون أبوها طلعة ...طلعت ميتين أبونا
ثم في نشرات الأخبار تلقى العادة الأكثر اعادة والأكثر حفظا والأكثر رتابة في هذه الذكرى
خطاب الرئيس
ولا تأتى الرتابة والتحفظ في خطاب الرئيس ولكنها تأتى في كون مبارك هو الرئيس الوحيد الذي يخرج عليك كل عام
ليتكلم عن ذكرى أكتوبرلمدة 27 عاما على التوالى
ومبارك لا يشتهر بالفصاحة في الخطاب كسلفه السادات
أو حتى يملك جزء من كاريزما ناصر
فيخرج الخطاب كل عام متشابها متطابقا لا جديد فيه مما يصيبك بالرتابة والخمول
وحينا كثر تصاب بالملل
فقبل أن تستمع إلى الخطاب يمكنك أن تحضر ورقة وقلم وتتوقع ما سيكون عليه حال الخطاب
بناء على خطاب مبارك السابق في نفس الذكرى وستجد تشابها كبيرا بين ما كتبت وما ستسمع من مبارك
وحتى وإن اختلف الأمر بعض الشئ وتغيرت كلمات ومضمون الخطاب فالأسلوب الهادئ الذي يصل إلى أبعد الحدود عند مبارك يصيبك هو الآخر بالتعاسة
فأسلوب الخطاب في ذكرى أكتوبرهو نفسه في ذكرى الثورة
مطابقا لاحتفالات رمضان والعيد وحتى المولد النبوي
وإذا أردت أن تتأكد من ذلك فابحث في خطابات ولقاءات مبارك الإعلامية كلها
فمثل كل عام وفي كل مناسبة لا تتغير نبرة وحدة الأسلوب
كما لايتغير المضمون في الكلام ولا يتعرض لأي مستجدات
"هو بعينه.....بسلاطاته ببابا غنوجه"
ستجد مبارك في كلمته يؤكد كل عام
أن ذكري النصر الذي تحقق في اكتوبر‏1973‏ ستظل علامة فارقة في تاريخنا المعاصر نستلهم منها الدروس والعبر والمزيد من العزم والثقة‏
لا أعرف ما هي الدروس والعبر التى استفاد منها مبارك فالصهاينة مازالوا في سيناء ولكن هذه المرة بالمايوهات لا بالملابس العسكرية والتطبيع مع الصهاينة مدعوم من حكومته رغم اعتراض الرأي العام بكافة أطيافه وكل يوم يقتل لنا جنودا على الحدود
ولا نستمع حتى إلى شجب أو استنكار من مبارك أو اعتذار من الكيان الصهيوني
بل نجده سعيدا مبتسما ولا يوم فرح جمال وهو يلتقط الصور بجوار أولمرت"‏"
ويقول ككل عام في خطابه المعهود
اننا نمضي في المرحلة الراهنة من مسيرتنا بعزم وثقة نعي ان نصر اكتوبر لم يتحقق بين يوم وليلة وانما اقتضي جهودا مضنية استمرت‏6‏ سنوات من اجل اعادة بناء قواتنا المسلحة والعبور من الهزيمة الي النصر‏
إنه يبدأ مرحلة جديدة لم يكتفي بـ 27 عاما في الحكم ليفتتح اليوم مرحلة جديدة
ويعطي مثالا على ذلك بالتروي في قرار حرب أكتوبر
" المصيبة حد يقول شدوا الحزام تانى عشان إحنا خلاص بيعنا الحزام"
ناهيك عن الكلام ان مصر خاضت ومازالت معركة شرسة مع مخاطر الارهاب والتطرف
وكلام من عينة
حافظنا علي السلام ولم ننجرف لما يهدده ومضينا في اعادة بناء البنية الاساسية المتهالكة وحققنا العديد من المكتسبات في شتي مواقع الانتاج والخدمات وبذلنا اقصي الجهد ولانزال لحفظ الاستقرار في المنطقة
‏حاولت أن اكتشف أين هي البنى التحتية فلم أجدها
فأينما ذهبت على أرض المحروسة تجد فقراء وعطشى وعاطلين وعوانس
ناهيك عن الصرف الصحي والكباري التى يفتخر بها نظام مبارك
"كباري واقفة ... ومجاري طافحة"
والطفرة التى حدثت في المواصلات العامة
"خش جوه يابيه ...الطرقة فاضية"
وبطبيعة الحال يذكر الرئيس الإرهاب والتصدي له
في زمن تمكن فيه ماس كهربي "لو كان مايقولون صدقا" أن يرهب بلدا ويحرق تاريخها
واستطاعت فئة من المرتزقة الدخول والخروج للحدود المصرية وخطف مصريين وسائحين ولم يكتفوا فقط بإرهابهم
ثم أى استقرار تحقق في المنطقة يتحدث عنه مبارك
فالفلسطينيون بعد أن كانوا يحاربون الصهاينة
أصبحوا يحاربونهم ويحاربوا أنفسهم
ونظام مبارك الحاكم يرفض حتى توصيل مساعدات طبية ومالية لمنكوبي غزة
ولبنان منقسم ومن حرب إلى حرب
وسوريا على وشك حرب مع أمريكا
والسودان تتضور جوعا
والعراق محتل
إذا كانت هذه أقصى الجهود لدعم الاستقرار في المنطقة
فكفى جهودا
وإذا كان هذا الخطاب سيتكرر العام المقبل
فكفى كلاما
وإذا كنت مكتئبا كحالى الآن
فحتما ستقول
كفاية كتابة

جيفارا مات


المكان
وديان بوليفيا الضيقة
الزمان
9/10/1967

دخل ماريو"الضابط المكلف بقتله" عليه مترددا
لم يتردد هو وقال : أطلق النار، لا تخف
...إنك ببساطة ستقتل مجرد رجل



قتل جيفارا الطبيب والشاعر
عازف الجيتار والثائر والمصور الفوتوغرافي
وصائد الفراشات


قضى عند حاجتنا إليه
قضى . . عند حاجتنا إليه أكثر من أي وقت مضى
أكان عليلاً ؟
أم كان موثقا ؟
أكانت
ربما ، أضحية ؟
و إذا كان مريضاً
لماذا لم نسعفه ؟
"بيتر ويس"



ذهب وترك أصدقاؤه
ذوو اللحى السوداء
و البنادق خِف الأمتعة
و الملابس العتيقة كبيرق الأمل
تعاهدوا أن يحيوا من أجل غدٍ أفضل
تعاهدوا و البنادق في سواعدهم
"جان فرا"



الجميع يبكيه
والكل لا حديث له إلا


عن موت طائر البحر
في زمن المنشورات السرية
في مدن الثورات المغدورة
جيفارا العاشق في صفحات الكتب المشبوهة
يثوي مغموراً بالثلج و بالأزهار الورقية
"عبد الوهاب البياتي"



وأخيرا كانت آهات الآلم تشدو

جيفارا مات
جيفارا مات
آخر خبر ف الراديوهات
و ف الكنايس
والجوامع
و ف الحواري
و الشوارع
و ع القهاوي وع البارات
جيفارا مات
جيفارا مات
و اتمد حبل الدردشة و التعليقات

مات المناضل المثال
يا ميت خسارة ع الرجال
مات الجدع فوق مدفعه جوة الغابات
جسد نضاله بمصرعه
و من سكات
لا طبالين يفرقعوا
ولا اعلانات

ما رأيكم دام عزكم
يا انتيكات
يا غرقانين
ف الماكولات و الملبوسات
يا دفيانين
ومولعين الدفايات
يا محفلطين
يا ملمعين يا جميسنات
يا بتوع نضال آخر زمن
ف العوامات
ما رأيكم دام عزكم
جيفارا مات
لا طنطنة
و لا شنشنة
و لا اعلامات و استعلامات
عيني عليه ساعة القضا
من غير رفاقة تودعه
يطلع أنينه للفضا
يزعق و لا مين يسمعه
يمكن صرخ من الألم
من لسعة النا ف الحشا
يمكن ضحك
أو ابتسم
أو انتشى
يمكن لفظ آخر نفس كلمة وداع
لجل الجياع
يمكن وصية للي حاضنين القضية
بالصراع
صور كثير ملو الخيال
و ألف مليون احتمال
لكن أكيد و لا جدال
جيفارا مات موتة رجال
ياشغالين و محرومين
يا مسلسلين
رجلين و راس
خلاص خلاص
ما لكوش خلاص
غير بالبنادق و الرصاص
دا منطق العصر السعيد
عصرالزنوج و الأمريكان
الكلمة للنار و الحديد
و العدل اخرس أو جبان
صرخة جيفارا يا عبيد
في أي موطن أو مكان
مفيش بديل
مفيش مناص
يا تجهزو جيش الخلاص
يا تقولو ع العالم
خلاص

Friday, October 3, 2008

من أجل المعارضة

النقاش إمتد لساعات حول عملية تحرير الرهائن
بمجرد أن قلت أن قصة تحرير الجيش المصرى للرهائن ماهى إلا قصة خيالية
وأن ماحدث في الحقيقة وذكره الرهائن
هو أن الخاطفين أفرجوا عنهم "لوجه الله"
وهذا ما أيدته وسائل الإعلام جميعها بما فيها إعلام الدول التى كانت تشارك بنسبة في الرهائن
إلا اعلام مصر والسودان الكاذبين لمجرد أنهما "إعلام عربي"
كان احتجاج أصدقائي أني آرى الدنيا بمنظار أسود
وأن العبد لله يعارض من أجل المعارضة فقط
نقحت على معارضتى ودافعت عنها رافعا رايات الوطنية وحب البلد
فلم أجد غير ردود من نفس النوعية الأولى
متشدد - هما دول المعارضين - لما حد غيره يمسك البلد ابقى ورونا هتمشوها إزاي - متتكلمش من غير أدلة - يادي النت اللى بتقعد عليه
لم أعرف غير الصمت بديلا حتى لا يقذفنى أحدهم بما يليه
ثم أحرجت نفسي بالسؤال
"ليه انت دايما صح ... مش يمكن غلطان المرة دي"
(ثم أقنعت نفسي بنظرية (بص لنص الجزمة السليم .... وسيبك من المقطوع
برضه الجيش المصري بخير وهو اللى ساهم بشكل شايفة كويس في كارثة الدويقة وحرائق القاهرة موديل 2008
حاولت أن أجد بعض المبررات للحوادث التى حدثت في الأيام القليلة الزائلة "ربنا مايعودها أيام"
فوجدت أن الحرائق التى التهمت برلمانا ورمزا فنيا أوشك أن يحتفل بعيده الماسي لا تتحمل مسئوليتها
الحكومة أو النظام فكلاهما يعتمد على الداخلية ووزيرها الهمام في درء الضرر
وماذا تفعل وزارة الداخلية في حريقين ورجالها "لو صح التعبير" لا يعرفون شيئا عن كيفية مكافحة أو منع الحرائق ... هم يعرفون مكافحة الحرية أو الرأي العام أو حتى مكافحة الشرفاء
يبدعون في منع الصوت ومنع القوت
حتى أسباب إندلاع الحرائق ... فهم لا يعرفون سوى "الماس الكهربي" حجة وسبب..
وبالنظر في أمر الدويقة ... ماذا يعرفون عن تأمين حياة المصريين وهم منشغلون دوما بحماية فئة آخرى من المصريين "لو صحت
"التسمية
ما العمل الذي يستطيع رجال الحكومة "ممثلين في الداخلية" تقديمه لإنقاذ المنكوبين .... وهم باعوا أنفسهم لإنقاذ النظام المتهالك من السقوط في "محرقة" التاريخ....
هم حتى لا يعرفون تأمين أنفسهم أو إنقاذ سمعتهم
لدرجة وصلت بهم إلى سرقة سيارة رئيس مرور وسرقة جزمة المحافظ من مديرية الأمن
تتضح الحقائق بصورة جلية أمام عينى وأعرف كم كنت قاسي القلب على حكومتنا ونظامنا
وعرفت كم حملتهم وحملهم الكثير من المعارضين فوق طاقتهم
ساعتها وجدت ضرورة النظر في وجهات النظر المخالفة لأستطلع الأمر بمنتهى الحياد ملحة..
وقررت في نفسي أن التزم بذلك ولو كلفنى الأمر تصديق وعود وتصريحات الوزراء والمسئولين
من اليوم سأشاهد أخبار التاسعة على التلفزيون المصري .... وسأتابع البيت بيتك
سأشتري الجرائد الحكومية .... وسأعصر على نفسي لمونة وأقرأ لمحمد على ابراهيم
أخذني الحماس وذهبت بفلوس "العلاوة"... عفوا العيدية
لشراء نسخة من جريدة الأهرام
الوريقات الجديدة ... لسه بشوكها ... من البنك لشنطة أبويا حتى استقرت في محفظتي قبل أن يدسها بائع الجرائد في ما ملكت يمينه
بعينى مررت على السطور الأولى
لمقالة رئيس التحرير الحماسية وكدت أن أقبل صورته حين أدركت
كم كنت غافلا وظانا للسوء حتى أنار بصيرتي
بما خطت يداه "اللى تتلف في حديد "
توجهت عائدا في وسط نظرات استغراب من البائع والزبائن
وسمعت أحدهم يقول من خلفى "هو عقل ولا إيه "
هممت أن أرد عليه لولا أني قلت اليوم عيد وبلاش نعكنن عالناس وخاصة إن الناس كلها مبسوطة وشاربين حشيش لما قالوا كفاية
وطبعا كل ده بفضل الجكومة اللى بتشوف شعبها ومزاج شعبها....
دخلت من باب البيت ولما رآني أبي ممسكا بالأهرام سألنى سؤلا بدا مألوفا
"إنت بتدور على شغل ولا إيه "
أجبته بأن إعلانات الوظائف وإن صدقت لا مكان لها في الجرائد
الإعلانات الموجودة في الجرائد عن قصور وشاليهات وفيلات وسيارات ...لأن أزمة الإسكان بتزيد
ورجال الأعمال "ربنا يديهم على قد نيتهم" بيحاولوا يوفروا مكان للباحثين ..
أخبرني أنه اشترى المصري اليوم فرددت بأني سأقرأه لاحقا وبعد الأهرام وليس قبل ذلك
طالعت الجريدة كاملا من صفحتها الأولى للآخيرة
حتى الاعلانات التى غطت الصفحات كلها قرأتها
وأدركت أننى تأخرت جدا في تغيير هاتفى المحمول ...
أحسست براحة كبيرة بعد الانتهاء
ساعتها قلت حان وقت النظر في المصري اليوم
فوجدت تصريحا من
مسئول في وزارة الإسكان يقول فيه
"غياب ثقافة استخدام الحمامات سبب كارثة الدويقة"ساعتها أدركت اللغز في تلك القضية
هي حتما ثقافة استخدام الحمام
...أنا مثلا شخص يتمتع بثقافة استخدام الحمام وفعلا لا يسقط على بيتنا أي حجارة من أي جبل
ولأن آداب الحمام جزء لا يتجزء من تلك الثقافة
فالرد على فعلة هذا المسئول بتصريحه هذا... يتلخص في كلمة واحدة
"شفيتم"

Tuesday, September 30, 2008

رئاسي

١٥ منظمة حقوقية تطالب "مبارك" بالعفو عن إبراهيم عيسى
وتنفيذ وعده بإلغاء الحبس فى قضايا النشر
وكأنهم لا يعرفون حقيقة مايسمى
"وعد رئاسي"

Saturday, September 27, 2008

الماس ...المصري

نشاهد دوما تجار المخدرات في الأفلام
وهم يكمنون لمصر وشبابها "اسم الله على شبابها" العداوة والحقد
ولكن في إعتقادي أن تجار المخدرات في مصر هم من أسعد ساكنى المحروسة
أذكر أن أحدهم صارحنى مرة بقوله
لو لم أكن مصريا لوددت أن أكون مصريا
أما الآخر فجاب من الآخر وقال
طول ما المغفلين موجودين يبقى نحمد ربنا
**********
المسرح القومي يحترق
وتصريحات "الماس الكهربي" تنهال علينا
أشفق على حكومات مصر السابقة
لا أعرف بماذا كانت تبرر اندلاع الحريق
في زمن ما قبل الكهرباء

Friday, September 26, 2008

غباء

الأمر محير فعلا لماذا قام مختطفي السياح بخطف 9 من المصريين
هل لأن مصر دولة محورية وهم يسعون للضغط عليها من خلال الرهائن لتنفيذ طلبات ما
أم أنهم يعرفون غلاوة أبناء مصر عند الحكومة ويطمعون في فدية ضخمة
أو هي مجرد رغبة في الظهور والانتشار الاعلامي بالظهور على شاشات اعلام الريادة المصري
صدق من قال
الغباء ليه ناسه

Thursday, September 25, 2008

بالليل

بعد مرور أسبوع على خطف السياح الأجانب والمصريين
لم تتلق الحكومة المصرية أي اتصال بهذا الشأن
أو حتى طلبا لفدية مقابل الافراج عن الرهائن
وقد حاول رجال الحكومة المصرية الاتصال بالخاطفين
إلا انهم كانوا يفاجئون برد واحد دائما
"نتكلم بالليل"

Monday, September 22, 2008

الفقعة

مستشفيات الصحة النفسية
تعلن عن تسريح جماعي لنزلاء مستشفيات الخانكة والعباسية
جاءت فرصة النظام لتعيين حكومة جديدة

****************

من مخططات النظام الحاكم

أن رجاله يجتمعون على خطة للقتل الجماعي للمصريين

تموت غرقا أو حرقا أو على الأسفلت أوتسقط عليك الصخور وأنت ترقد في سريرك
لكن من أبشع طرق القتل
تلك التصريحات التى يطلقها رجالات الحكم
حتى يموت المواطن بالسكتة
أو بالفقعة
*************
"كل التقدير للرئيس حسني مبارك لقد عملنا دوما بنصائحه واستفدنا من حكمته"
هذا ليس اقتباسا عن جريدة حكومية
أو اقتطاعا من مقالة لمحمد على ابراهيم
ولكن هذا ما صرح به شمعون بيريس
في احتفاله باستقبال السفير المصري الجديد
يكفي سيادته تقدير الصهاينة
وتكدير المصرين

Wednesday, September 17, 2008

وجدتها

وجدتها .. وجدتها
عرفت لماذا اختار النظام الحاكم "عبد العظيم وزير " محافظا للقاهرة
"لأنه وكعادة أي "وزير
يعرف كيفية معالجة الأمور
بالتصريحات
***********
يقال أن قطع التيار الكهربي عن الأحياء الشعبية
هي هواية مفضلة لدى وزير الكهرباء المصري
ويقول بعض المقربين منه
أنه وفي احتفاله بعيد ميلاده الستين
لم يطفئ شموعا كالعادة
بل أطفأ ستة أحياء بأكملها

Monday, September 15, 2008

عارف وساكت

كل يوم يزداد عدد قتلى حادث الدويقة
في وسط تخاذل حكومى وأمنى صارخ
لكل بصير أو حتى ضرير
والكل يعرف ما سيحدث في الأيام المقبلة
ستمر كارثة الدويقة رغم رائحة الموت في المكان
وتسوية الأرض بمن تحتها من جثث مواطنين لزيادة تكاليف البحث والإنقاذ
مع أن التكاليف التى أنفقت حتى الآن لا تقارن بما ينفق في مسلسلات البحث عن العرش
"من بطولة الوجه السمج "جمال مبارك
ستمر الخيبة دون محاسبة أو ظهور أحد من شلة السلطة والحكم ليعلن مسئوليته ولو المعنوية.. ويتقدم باستقالته
ستفوت كما فات الكثير والكثير من قبل
وستنسى كما نسي الأكثر
لأن المتهم الأول والأخير في هذه القضايا هو رأس هذا النظام الجاثم فوق صدورنا
والمشرع سياطه على ظهورنا
المتهم هو الرئيس ولا أحد يحاسب أو يجرؤ أن يحاسب الرئيس
في كل كارثة حكومية تحدث على أرض مصر يخرج علينا مهرجي السلطة وصحفيوا النظام المسبحين بحمده والمقدسين باسمه
ليخبرونا أن الرئيس يتابع الموقف بنفسه لحظة بلحظة
الرئيس يتابع الأمر لحظة بلحظة
ويشاهد ويقرأ عن قوات الأمن التى لا تتحرك من مكانها وتفرض طوقا أمنيا على منطقة الحادث
شغلها الشاغل هو منع تظاهر الأهالى ولا هم لهم سوى ذلك وليموت من يموت تحت الأنقاض
الرئيس يتابع الأمر لحظة بلحظة
ولا يكلف خاطره بزيارة منكوبى الكارثة
الرئيس يتابع الأمر لحظة بلحظة
ويشاهد قوات أمنه تقتحم مخيمات المنكوبين وتعتدي على الأهالى وتطردهم حتى من خيمة الإيواء
الرئيس يتابع لحظة بلحظة
ولا يحاسب أحدا أو يضحى حتى بأحدا من رجاله المتسببين في مثل هذه الكارثة
الرئيس يتابع لحظة بلحظة
ويشاهد أمهات تدمع أعينهن دما على أطفالهن الذين رفض البيه الظابط أن يسرع لانتشالهم من تحت الأنقاض
"الأم تقول للظابط أن ابنها اتصل بها من تحت الانقاض والبيه الظابط يقول "دول بيستهبلوا
ليست تلك هي الكارثة الوحيدة التى يتابعها الرئيس
فقد تابع من قبل كارثة مثل كارثة حريق مجلس الشورى
ولأنه يتابع لحظة بلحظة
فبالتأكيد شاهد رجال الاطفاء يتبخترون وهم يؤدون تمثيلية الاطفاء
أو تابع الموقف من بدايته ليرى أن مبنى استراتيجيا كمجلس الشورى لا يمتلك جهاز إنذار أو منظومة متكاملة لإطفاء حريق تافه
"نشأ من ماس كهربي "لو صدقوا فيما قالوا عن أنه ماس كهربي
ورغم متابعة الرئيس لا يجد من يحاسبه
يتابع الرئيس فضائح رجال أعمال نشئوا في كنفه وتربوا مع نجله
فضائح تكفي لدفن الرأس في الرمال
ولكن الرئيس يتابع كل شئ لحظة بلحظة
ويعرف كل شئ
كل شئ عن كل شئ
المصيبة أن سيادته
عارف وساكت
إذا ماذا سيحدث في الايام المقبلة
سيبقى الوضع كما هو عليه
ويبقى الرئيس يتابع الأمر لحظة بلحظة..
لكن بدون فائدة في النهاية..
فالكل في موقعه..
ولا أحد يحاسب أحداً

Tuesday, September 9, 2008

السنوات العجاف

بضع وستون يوما وتبدأ المنافسة على العرش الأمريكى
وقليل من الأيام "الدول" بعدها ويغلق البيت الأبيض صفحات بوش الصغير
ليبدأ كتاب التاريخ في تدوين أسوأ فترتي رئاسة عاشتهما الولايات المتحدة نفسها
وعاشها العالم كله
فترتين بقدر ما اكتسبت فيهما أمريكا من حلفاء وخدم وحراس لمصالحها
نالت الكثير من العداء والأعداء
بدأ الأمر حين كانت تصريحات بوش بحربه التى يشنها على الإرهاب
حرب عالمية آخرى"
تدور رحاها في العالم كله
حرب أبعد من العمل العسكري
صراع حضاري يقضى على كل الأعداء
اذا انتصر العدو فيها سنكون أمام شرق أوسط تحكمه دول إرهابية
أنظمته ديكتاتورية مسلحة بأسلحة نووية
"وإذا هزم ينبثق شرق أوسط جديد ونظام عالمي جديد
هكذا كانت حالة الخطاب الأمريكي
خطاب أحيا عصورا من الظلام ظننا أنها ذهبت بلا رجعة
وحاول أن يتجمل في شكل المقدس
بررالجرائم تحت شعارات الديموقراطية والحرية والعدالة
طوال سنوات ساد الكذب وانتشرت الخدع
باسم الحرية انتهكت حقوق شعوب وأفراد
انتشر التعذيب في السجون الأمريكية
أو التى تدار بواسطة الإدارة الأمريكية عن طريق وكلاء لها خصوصا في الشرق الأوسط
حتى أن الأخبار طالعتنا بوجود سجون طائرة
سجنا أبو غريب وغوانتنامو مجرد عنوانين لمعتقلات كثيرة انتشرت في العالم
أجهزة المخابرات الأمريكية والعميلة لها كانت تعتقل من يحلو لها اعتقاله
في أي مكان كان وفي أي زمان شاءت
كل ذلك باسم محاربة الإرهاب
وإرهابا بفزاعة الإرهاب
لوعدنا بالزمان قليلا وحاولنا التذكر
حتما نذكر وزير الخارجية الأمريكي السابق "كولن باول " يخطب في مجلس الأمن
عارضا عليه بعض الرسومات والنماذج لأسلحة يمتلكها العراق
"المتعاون مع القاعدة في أفغانستان والضالع في مشروع لإنشاء أسلحة الدمار الشامل –على حد تعبير باول"
هل يتذكر أحدا كذبة أسلحة الدمار الشامل التى كشفها المفتشون الدوليون
أو الأخرى الخاصة بربط نظام صدام حسين بـ «القاعدة» وتدمير برجي التجارة في مدينة نيويورك
كذبة تعتمد على كذبة تقول أن القاعدة هي من فجرت البرجين
إلا أن المزيد من الكذب استمر
وحان وقت الحديث عن تحرير العراق من الديكتاتورية وتحويله الى واحة للديموقراطية
منه تنطلق ليعم خيرها على الشرق الأوسط "الجديد"تبحث في الواقع فتجد "القاعدة" دخلت مع الاحتلال
أتيحت لها فرصة ذهبية لتحويل العراق مع الميليشيات القادمة من إيران
الى مركز لبداية ونشر الصراع المذهبي والطائفي ولكم في لبنان مثالا
بعد سنوات من الكذب
يستعد بوش للنزول عن مكانه البيت الأبيض
: مخلفا وراءه انجازات كبيرة
تنظيم «القاعدة» وسع نشاطاته من باكستان الى الخليج العربي
بعد أن أوشك على استعادة كامل قوته في أفغانستان
العراق ما زال غارقا في فوضى المذاهب والطوائف المتصارعة على السلطة
أصبح الشرق الأوسط الجديد مرتعا خصبا للديكتاتوريات الحاكمة
وكان الثمن مئات الألوف من القتلى في العراق
وإعادة بلاد ما بين النهرين الى ما قبل القرون الوسطى

وتهديد بحرب أخرى لضرب النظام الإيراني وحلفاء أمريكا فيها دول عربية
ستكون تلك الدول هي الخاسر الأول والأخير
ويبقى لأمريكا هدفها الأول والأخير
النفط وآباره
هذا ما فعلته أمريكا وذاك ماتنوى فعله
.
.
أعرف أن الكل يعرف ما سطر بالأعلى
ولكن وجب التذكير بالأمر حتى لا تتمكن منا آفتنا الأزلية
"النسيان"

تصريحات

يستقيل الوزير وتقال الوزارات
إذا لاقى الأول فشلا
أو عجزت الثانية عن أداء واجباتها
لماذا لا تستقيل الحكومات في مصر؟؟
لأنها لم تقصر يوما في واجبها وعملها الأساسي
التصريحات

Monday, September 8, 2008

المهم


الأمر لايعنيهم

هذا ما تتأكد من صحته حين تشاهد رجال الأمن

الذين يعملون"المفروض" على إنقاذ أهالى الدويقة

ليس مهما أن يموت العشرات

أو أن يصاب المئات بالعجز

ولا أن يتشرد أمثالهم

ليس مهما أن يلفظ طفلا أنفاسه الأخيرة تحت الأنقاض

فيعيش في قبره حتى قبل أن يموت

ويموت حتى قبل أن يعيش

كل ما يهم أن يمر موكب الرئيس بسلام



Thursday, September 4, 2008

اختصاص

يعرف أي طالب في كلية الحقوق
أن المحاكم المصرية غير مختصة بقضية هشام طلعت مصطفى
ويعرف أي طالب "مش شرط حقوق" أن محامي هشام شاطر
وسيدفع بعدم الاختصاص وسيخرج منها كما خرج زملاؤه في الحزب
وحتى إذا حكمت المحكمة فحكمها باطل لأن الجريمة تمت في دبي
ولكن النظام في مصر يحتج
بأن المرحومة كانت تغنى في القاهرة
....
"وإن غدا لمدرسه الأول قريب"

Tuesday, September 2, 2008

كفار

بعد أن شعر بتراجع شعبيته
أعلن رئيس الوزراء الياباني استقالته من منصبه
يسأل البعض
ماذا يحدث لو كان الوزراء المصريون يهتمون بشعبيتهم وآراء الناس فيهم؟؟
لو فعل الوزراء المصريون ذلك لانتحروا واحدا تلو الآخر......
وساعتها سيموتون كفارا
كما عاشوا يكفرون أهالينا

Sunday, August 31, 2008

مبارك

في مدينة السادات
قام اللصوص بسرقة سيارة الدورية التابعة
لرئيس وحدة مرور مدينة السادات
وقد أرجع سيادته سبب السرقة
إلى أن السيارة لم تكن تحمل أيا من المثلث أو شنطة الإسعاف
*****************
رسالة انتشرت بمناسبة الشهر الكريم تقول
مبارك عليكم رمضان
مبارك عليكم طول العمر

Wednesday, August 27, 2008

ترشيح

وزير التربية والتعليم يفرض نظاما تعليميا جديدا
لا يعرف أحدا عنه شيئا ....وقريبا يبدأ العام الدراسي دون أن يستعد له أحدا
والسيد وزير التضامن الاجتماعى
يفرض أسعارا مضاعفة على السلع الغذائية قبيل أيام على رمضان
.......
كان يشترط لتعيين الوزير أن يكون ذكيا
ولكن هذا الشرط تبدل لقلة عدد المرشحين
ليصبح
ذكيا بقدر الإمكان

Tuesday, August 26, 2008

كادر

في لجان امتحانات كادر المعلمين بجامعة عين شمس
تمكن محرر الدستور من دخول لجان الامتحان مرتين
مرة كطالب عفوا كـ"مدرس" ليؤدي الامتحان
"ومرى آخرى مراقبا على الطلاب عفوا "المدرسين
نسأل الله النجاح لمحرر الدستور
حتى يتمكن من قبض الكادر

Monday, August 25, 2008

تنجيد

تستورد مصر 1.5 مليون قنطار قطن من دولة الصهاينة

ويعترف النظام بذلك في تقرير صادر عن مجلس القطن المصري

بعد أن كنا نتفاخر بالقطن المصري وتيلته الطويلة

وتصديره لكل العالم

...

دخلة مصر على العريس الجديد باتت وشيكة

والتنجيد اسرائيلي

Thursday, August 21, 2008

حلى بقك

خلال مؤتمر الاستثمار في محافظات شرق الدلتا
أكد السيد محمود محي الدين وزير الإستثمار
أن الحل في الفقر هو زيادة الاستثمار باعتباره فرصة لنقل الأسر الفقيرة
" من خانة الفقر إلى الستر"
استرها من عندك ياستار


في المبارة التنافسية المنعقدة في بيت المحامين
4يتقدمون للجلوس على مقعد النقيب

المهم أن يدير النقابة نقيبا من المحامين
وليس نقيبا من أمن الدولة


غريب أمر مشجعى المنتخب الوطنى

كل من شاهد مباراة مصر والسودان

يتهمون لاعبي الزمالك بخسارة المنتخب

ياسادة لا تظلموا أحدا

محمود فتح الله وضع الكرة في شباك الحضري

ظنا منه أنه حارس الفريق المنافس

ومحمد عبد المنصف لم يرهق نفسه لصد هاتريك اللاعب السودانى

ظنا منه أنه فلافيو



في أثناء اشتعال حريق البرلمان المصري
لاحظ صحفيوا البديل وجود سيارة "بوكس" تتبع الداخلية
تحمل المثلجات والحلويات ويديرها مجند بالملابس المدنية
للترفيه عن القيادات الأمنية الموجودة في المكان
ولوحظ أيضا أن السيد اسماعيل الشاعر مدير أمن العاصمة كان مصطحبا إياها
خلال إضرابي 6 ابريل و4 مايو وكل مشاويره
سيادة اللواء
"حلى بقك"

Wednesday, August 20, 2008

حريقة


كنا نتمنى احتراق صاحب العبارة
وصاحب اكياس الدم الفاسدة
ومسرطن المصريين
إلا أن كل هؤلاء نجوا من الحريق
فقط احترقت ملفاتهم

Tuesday, August 19, 2008

ض ج

لجنة الشفافية والنزاهة التابعة لوزارة التنمية الإدارية

توجه انتقادات حادة إلي طريقة إعداد الموازنة العامة للدولة

وما به من قصور يحول دون تفعيل الرقابة الشعبية والبرلمانية

وتمنح الحكومة تقدير "ضعيف جدا" في الشفافية والنزاهة

فعلا

حكومة عايزة الرفع

*****************

برويز مشرف يستقيل

وهذا جزاء كل حاكم أو مسئول لم يتبع

برنامج مبارك الانتخابي

Monday, August 18, 2008

دهشة

جريدة معاريف العبرية تستغرب بشدة خبر ولادة سبعة توائم لأم مصرية
وتندهش من قدرة المرأة المصرية على الانجاب
فعلا ... وعلى الرغم من كونها جريدة صهيونية
إلا أن الأمر مثير للدهشة
فإذا كان غريبا قدرة المرأة المصرية على الإنجاب
فالأغرب هو بقاء قدرة الرجل المصري على الإخصاب

Sunday, August 17, 2008

رمضان

الناظر لنصف الكوب الفارغ
يرى عددا لا مثيل له من اللصوص وعديمي الذمة والأخلاق
ومعدومي الشرف والأمانة
والمنافقين والموالسين والمنتفعين
لكن الناظر الى النصف الملآن
يعرف أنه حتما وفي خلال أيام
سيرى حشدا كبيرا من ذوي الشرف والأمانة والأخلاق الكريمة
وذلك في مسلسلات رمضان

Saturday, August 16, 2008

جمال ..رئيسا

جمال مبارك يزور قرية في بنى سويف

يرافقه عددا كبيرا من الوزراء والمحافظ وكبار المسئولين

تٌحاصر القرية ويٌِمنع رجالها من الذهاب للأراضي

أو فتح الدكاكين التى تدر عليهم قوت يومهم

وتمنع النساء حتى من نشر الغسيل

وبالطبع الطريق المؤدي للقرية مغلق لأجل مرور موكب سيادته

لن نسأل السؤال التقليدي الذي يسأله البعض

عن كينونة جمال مبارك الحكومية أو صفته في الدولة

ولكن السؤال

إذا كان كل هذا يحدث في حين تراوده أحلام الإرث الرئاسي

فماذا سيحدث حين يصبح رئيسا؟؟

Friday, August 15, 2008

صح صح

أسعار الحديد تتراجع في الأسواق العالمية والعربية
%بنسبة تجاوز ال35
وفي مصر مازال الارتفاع في السعر مستمرا
يتضح الفرق بين الحديد في مصر وفي باقي بلدان العالم
في أن السيد أحمد عز هو مصنع الحديد في بلادنا
وكما يعلم الجميع "سياخ عز" طولها صح
صح صح صح صح

Thursday, August 14, 2008

جهود

مصر تحشد التأييد لفوز حسني وغالي
باليونسكو وصندوق النقد الدولي
هكذا انتشر الخبر
وزيرين مصريين مرشحين لمناصب دولية
ولكي نضمن نجاح مرشحينا
نحتاج إلى جهود وزير آخر
بالإشراف على عملية الانتخاب أو الاقتراع
"وزير الداخلية"

Wednesday, August 13, 2008

تانى ..تانى ..تانى

في كل عدد من أعداد مجلة الزمالك
يفاجئنا البنط الأعرض في الصفحة بعنوان مألوف
"الزمالك ...راجع تانى"
بمقارنة الخبر بما نشاهده من مستوى أداء اللاعبين
تعرف أن الخبر كاذب
"فالزمالك لن يرجع "تانى
"سيرجع "تالت" أو "رابع

Tuesday, August 12, 2008

بالعقل

هاني هلال أمام المؤتمر القومي للشباب

"سأغلق كليات كاملة لو لم يكن لخريجيها مكان في سوق العمل "

السؤال هنا

هل من الأفضل اغلاق الكليات حين يتعثر طلابها في العثور على وظيفة

أم إيجاد وظائف واتاحة فرص عمل لخريجي هذه الكليات

الإجابة على هذا السؤال

تتوقف على شخص المجيب نفسه

هل هو وزير في الحكومة الذكية

أم أنه شخص طبيعى وعادي

يفكر بعقله

Monday, August 11, 2008

دبووووووووور

في خضم الحرب الروسية الجورجية

أقر البرلمان الجورجي حالة الطوارئ لمدة أسبوعين فقط

وسط استياء من النواب ورغبات كانت تود تقليصها لأسبوع واحد

وهي تحارب روسيا ذات أقوى ترسانة عسكرية في العالم

ليس صحيحا ما نشره بعض الحاقدون

أن النظام المصري ينوي تصدير سنة طوارئ من الـ"27 سنة" لجورجيا

***************

س - لماذا يصفون مصر بأنها دولة محورية ؟

ج - عشان مصر كلها واقفة عالمحور

************

إيه الفرق بين الحكومة العادية والحكومة الذكية؟؟؟؟

حكومة عادية : تاخد عملات ورقية عادية

حكومة ذكية : تاخد فيزا

Sunday, August 10, 2008

الدستور



الدستور اتصادرت يا رجالة

الحكومة صادرت عدد يوم الاحد من صحيفة الدستور اليومية
وقال مسؤول في ادارة توزيع الصحف
ان السلطات أصدرت تعليمات بمنع توزيع العدد بعد طبعه وشحن نسخ منه في قطار متجه الى الصعيد
وصرح بأنه لا يعرف سبب مصادرة العدد
"أهو غتاتة كده يعني"
الخبر منقول من مصراوي نقلا عن رويترز

Saturday, August 9, 2008

ولم يَرَ الموت المحلِّقَ فوقنا كالصقر...


(محمود درويش(13 مارس 1941 :9 أغسطس 2008
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سنشرب حفنةً من مائها
سنقول للموتى حواليها
سلامًا
أيها الأحياء في ماء الفراش
وأيّها الموتى
سلامًا

قانون المرور

جاءوا في ثياب بيض تسر الناظرين

يوزعون مطويات إرشادية على السائقين ويعاملونهم بمنتهى الاحترام

وتكاد الدمعات تفر من أعينهم وهم يوقعون المخالفات على المخالفين

_والتى لا توقع إلا في أضيق الحالات وأعسرها _كما قالوا

الكلمات تخرج من أفواههم عذبة حلوة بلا شخط ولا نطر

"ومعاملتهم واحدة مع صاحب "البي إم" وأصحاب "الكارو

لأول مرة أشاهد رشوة ترفض

أو شارع يسير بمثل هذه السلاسة

يشبهون رجال الشرطة المصريين

ويرتدون نفس الزي الخاص بهم

حتى أنهم يطبقون قانونا جديدا للمرور كما الحال في مصر

أغرب مافى الأمر أن وزيرهم الذين طفقوا يتحدثون عنه كونه صاحب التوجيهات

يحمل اسما يبدو مألوفا

حبيب العادلى

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كنت أظن أنه حلم آخر يراودنى عن بلادي

ولكنى اكتشفت أننى أشاهد قناة النيل الاخبارية

Friday, August 8, 2008

محكمة

س: ما فائدة قانون المرور الجديد ؟؟

جـ : تطبيق مشروع "وقفة مصرية" في كل شوارع المحروسة

********

الدكتور علي المصيلحي وزير التضامن الاجتماعي

يصرح 20% من المصريين فقراء

و20% تحت خط الفقر

و20% يحتاجون دعم طاقة

وباقي الشعب لا يحتاج إلي أي دعم

ليست المشكلة في احتياج الشعب للدعم

بقدر ما تقتضي الضرورة حاجة الوزراء للدم

********

في وقت أنشأ فيه الأهلى قناته الفضائية الخاصة

كخطوة منه في طريقه للعالمية

يبحث نادي الزمالك في حقه

في إنشاء محكمته الخاصة

Monday, August 4, 2008

حكومة

من أهم إنجازات حكومتنا الذكية بالأمس
افتتاح السيد الرشيد وزير الصناعة مصنعا للنسيج بالبحيرة
وافتتاح السيد النظيف سلما كهربائيا لعبور المشاه في الإسكندرية
جدير بالذكر أن المصنع قد تم افتتاحه من قبل على يد محافظ البحيرة
والأجدر أن السلم الكهربائي تعطل بعد انتهاء الافتاح بساعة واحدة
فعلا تلك هي الحكومة الذكية
فبذكائها إستطاعت أن تقنعنا أنها
"حكومة"

Sunday, August 3, 2008

غني بالحديد


في صحتك-
في صحة الشعب-
******
ياترى يا هل ترى
فودكا روسي
سفن آب
شوية ميه
الريس يشرب على مزاجه
والشعب يشرب من كيعانه
كيعان الشعب طبعا
وسلامة كيعان الريس
*******
الشئ الوحيد الأكيد في الصورة دي
"إن الميه دي "لو كانت ميه
عمرها ما هتكون من النيل
دي أكيد ميه معدنيه
وغنية بالحديد
مش كده برضه



مش قلنا الطويل ورا
ولا عشان رئيس الوزرا يعني
وبعدين مين البيه الى عامل نفسه فران ده
وايه النضافة اللى حلت عليه دي
ولا هي على اسم الزبون
فلازم يكون
"نظيف"
كويس إنهم مجابوش شكل الفران على أداء الزبون
أو كانوا جابوه على طول الزبون
مكانتش الصورة هيبان منها حاجة

Thursday, July 31, 2008

القرية الذكية

سقطت شبكة التنسيق الإلكتروني الحكومية

من بعد أن سقطت شبكة نتيجة الثانوية العامة

يتسائل البعض

ما الفائدة من وجود القرية الذكية إذا كانت الحكومة فاشلة حتى في إدارة موقعين على الانترنت

الأمر ببساطة أن طريقى المحور ومصر إسكندرية الصحراوي

كانا من أسرع الطرق على أرض المحروسة

ففكرت الحكومة بضرورة شغلهما بمواكب الوزراء

Monday, July 28, 2008

لا تصدق

بعد التغييرات التى طرأت في عصرنا المباركي
فأصبحنا نقرأ أخبار الثانوية العامة على صفحات الحوادث
يمكننا أن نقرأ عن أحكام القضاء
"وخاصة بعد أحكام بنى مزار والدم الفاسد والعبارة"
في باب صدق أو لا تصدق
******
تعلمنا في مدرسة القانون
أن القضاء ينقسم إلى
قضاء إدارى ....قضاء مدني ....قضاء جنائي
ومن ضمن التقسيمات الجديدة للقضاء
ما نفتخر به ونطلق عليه القضاء العادل
وما نخشاه ونسأل الله رده وهو
قضاء العادلى
***********
أيهما أسرع
سرعة خروج ممدوح اسماعيل من مصر قبل القاء القبض عليه
أم سرعة خروج القاضي من قاعة المحكمة بعد القاء حكم براءة ممدوح اسماعيل
********
كان الأمس كئيبا
بدأ بخبر تبرئة ممدوح اسماعيل وولده
ثم أعلنت وفاة يوسف شاهين
لكن المصريين رفضوا أن يستسلموا لليأس والحزن
وذهب الجميع ليشاهد مباراة الأهلى والزمالك

فلتتخيل معي كيف كان حال الزملكاوية

Saturday, July 26, 2008

الفاتحة

السادة ضباط الداخلية في الإسكندرية
ألقوا القبض على 15 شابا من أعضاء حركة 6 إبريل
"بتهمة ترديد أغنية "يا أحلى إسم في الوجود
بالطبع الشباب هم المخطئون
كان الأولى بهم أن يغنوا
"اخترناك اخترناك"
**************
في مصر
كل شئ يبدأ بقراءة الفاتحة
شراكة بين تجار
خطبة العروس
حتى البث التلفزيوني يبدأ بها
إلا فترة الرئاسة
لا تنتهى حتى موعد قراءة الفاتحة

Wednesday, July 23, 2008

العكس

اليوم نحتفل بالذكرى السادسة والخمسون لثورة يوليو
فماذا بقى منها؟؟؟؟
بقت المبادئ الستة كاملة
القضاء على الإستعمار وأعوانه
القضاء على الاقطاع وسيطرة رأس المال على الحكم
القضاء على الفساد
إقامة جيش وطنى قوي
إقامة عدالة اجتماعية
إقامة حياة ديمقراطية سليمة
مع بعض التغيرات التى طرأت بفعل الزمن
فيمكنك الآن استبدال كلمة القضاء بكلمة إقامة
والعكس صحيح

Monday, July 21, 2008

ذمتك

س: ما الخطة المستقبلية لوازارة النقل لتلافي مخاطر حوادث القطارات التى تنوعت أشكالها وتعددت طرقها؟
ج: تدرس الوزارة بشكل مكثف فرض زيادة على تذاكر القطارات
كرسوم دفن وتغسيل وتكفين الموتى
**********
سأل شحاتا أحد الوزراء فيما تجود به نفسه
فأخرج الوزير ورقة مالية من فئة عالية وناولها له
ومن شدة فرحة المتسول بالمبلغ الذي حصل عليه
دعا للوزير قائلا
"ربنا يديك على قد ذمتك"
************
رسالة قصيرة لجمهور الزمالك
"ربنا ما يقطعلكوا عادة"

Saturday, July 19, 2008

زي بعض

خلال لقائه بطلبة معسكر أبي بكر الصديق بالإسكندرية
انطلقت إحدى تصريحات مفيد شهاب
الإخوان زي إسرائيل.. كيانات غير شرعية "
"ونحن لا نتحاور إلا مع الكيانات الشرعية
هل معنى كلام الوزير بمعاملة الإخوان بمثل معاملة الصهاينة
أنه يمكننا مشاهدة مبارك في صورة تذكارية مع مهدي عاكف
يقهقهان سويا ويحتضن كل منهما الآخر
أو يقدم الرئيس التهاني للإخوان بمناسبة ذكرى تأسيس الجماعة
أو تمتد أنابيب الغاز لأهالى الإخوان
أو حتى يؤخذ القرار في مصر من مكتب الإرشاد

Friday, July 18, 2008

أمانة

ذكرت الصحف الإماراتية أن النائب العام لإمارة دبي
أحال وزيرا اماراتيا إلى المحاكمة بتهمة خيانة الأمانة
يتسائل البعض لماذا لا يحدث مثل هذا الأمر في مصر
والحقيقة أن هذا يحدث في مصر أيضا
فهناك محاكمات تمت لكثير من المسئولين السابقين
بتهمة خيانة الأمانة
وخاصة أمانة السياسات بالحزب الوطني

Wednesday, July 16, 2008

سؤال

سؤال يحيرني
هل قانون المرور الجديد
هو صفقة جديدة لتسهيل بيع حقيبة الإسعافات الأولية ؟؟؟؟
"كما حدث في القانون السابق والخاص بصفقة "حزام الأمان
أم أنه طريقة جديدة ووسية مبتكرة
لزيادة إتاوة أمناء الشرطة

Monday, July 14, 2008

خيار ديفيد

يمتلك الصهاينة السلاح النووي بكافة أشكاله وما من معترض
وإيران حين تفكر في امتلاك سلاح نووي
تقوم قائمة رؤساء تحرير الصحف الحكومية ولا تقعد
أفلام ومسلسلات وحلقات للسخرية من الرئيس الحالى تذاع على تلفزيون آل صهيون
وفيلم إيراني يتحدث عن رئيس سابق يثير الرأي الحكومي
بطريقة تدعو للسخرية
هل نحن بحاجة لـ"كامب ديفيد" مع إيران؟؟؟؟
أم أن "خيار" السلام يبقى العامل الأكثر تأثيرا

Sunday, July 13, 2008

اشعري بالفرق

%ارتفاع أسعار اللحوم والدواجن والأسماك 20
وتوقعات بوصولها إلي 40% في رمضان
يمكننا إضافة لقب آخر إلى سلسلة ألقاب الحكومة
فكما سميت بالحكومة الذكية ... يمكننا تسميتها الحكومة المؤمنة
فالصيام من الآن ولا حقا لن يبقى شهرا
بل سيظل دهرا
********
ربات المنازل في السعودية
يشكون تقاعس خادماتهن في العمل
مع بدء مقدمة مسلسل "نور" وحتى نهايته
"وكل ذلك بسبب "مهند
نصيحة لكل ربة منزل تلاقي هذه المشكلة
هناك حلا سريعا ومؤقتا
بتغيير المحطة إلى الفضائية المصرية
"والتى ستتكفل بعرض كلمات وبيانات ولقاءات ومهاتفات "مبارك
في القمة الأورومتوسطية
واشعري بالفرق

Wednesday, July 9, 2008

معرضاها

إذا بحثت عن معنى لكمة نقطة في القاموس المصري
ستجد لها أكثر من معنى
فمنهم النقطة التى توضع على الحرف وحدها أو مع آخرى وآخرتان
لتغير من منطوق الحرف
ومنهم النقطة التى ترمى وتبعثر على الراقصات
ومنهم النقطة التى تصيب الإنسان
حين يستمع إلى تصريحات وزير التعليم
********************
في كل بلاد الدنيا
ينقسم أهل السياسة إلى طائفتين
إما حكومة
وإما معارضة
في مصر تجد الطائفتين ثلاث
حكومة
ومعارضة
ومعارضة معرضاها

Sunday, July 6, 2008

عنده دم

كنت قد كتبت يوما وأنا مخدوع

أن أزمة أجريوم ذهبت بلا رجعة

ولكن ما اتضح

أن ديل الحزب عمره مايتعدل

*******
هل عدم حضور أحد من المسئوليين الحكوميين لجنازة الدكتور المسيري

هو خسارة للمسئولين

أم رحمة للدكتور المسيري

*******

السويد تعوض مواطناً مصرياً بنصف مليون دولار

بسبب ترحيله وتعذيبه في مصر

وفي مصر مبارك

جرافات تهدم منازل فلاحي الهلالية بالإسكندرية اليوم

لبناء مصايف لضباط أمن الدولة

وحين حاول أهالى المنطقة الشكوى لمبارك في زيارته للإسكندرية

فرض الحصار على المنطقة بكاملها

بطبيعة الحال الأهالى هم المخطئون

فالشكوى لغير الله

مذلة

*******
مصرع 12 شخصاً وإصابة 26 آخرين وإحراق منازلهم في مجزرة عزبة الكلاف في بنها

يتسائل البعض أين قانون الطوارئ

وعن نفسي أتساءل

أين القانون

*******
تامر حسني يؤكد أن فيلمه العالمي الجديد

"الكابتن هيما"

"ليس تجسيدا لحياة نجم الملاعب "ابراهيم سعيد

ظلمنا تامر واتضح أن الأمر كله

تشابه في الأسماء
*******
بعد كمية الدعاوي التى وجهت لأبناء البلد

لإستخدام الخط الأرضى في المكالمات

%ارتفعت أسعار المكالمات الأرضية بنسبة 50

شبكة واحدة تستطعبنا كلنا
*******

اقترح على السادة المسئولين

افتتاح هيئة لتدريب إخوانهم المسئولين على الاستقالة

عندما تحتم المسئولية ذلك

بسبب التقصير أو الاهمال أو الفضائح

ويمر المتدرب باختبارات خاصة

وعند اجتيازه لها

يحصل على شهادة تفيد بأن عنده دم


Wednesday, July 2, 2008

آسيا

مبارك و 44 رئيسا أفريقيا

يعقدون القمة الإفريقية في آسيا

********

الاتحاد الاسباني لكرة القدم

وبعد الفوز ببطولة اليورو

يدرس سبل الذهاب إلى الإمارات

********

أخيرا

أجريوم خارج دمياط

والفضل في ذلك يعود حصريا للحزب الوطنى

واسألوا اليافطات في دمياط

Wednesday, June 25, 2008

الوسطى

انتهت الدورة البرلمانية الأخيرة
بما حملته من مآسي سياسية وتشريعية
من طوارئ واحتكار وترقيعات دستورية وفرض جبايات
إلا أن أكثر ما ظهر جليا في في تلك الدورة
هو سيطرة أحمد عز على أعضاء المجلس بإصبعين
فبسبابته يوجه أعضاء الحزب الوطنى والحكومة
ووسطاه ظاهرة في وجه كل معارض