Wednesday, July 23, 2008

العكس

اليوم نحتفل بالذكرى السادسة والخمسون لثورة يوليو
فماذا بقى منها؟؟؟؟
بقت المبادئ الستة كاملة
القضاء على الإستعمار وأعوانه
القضاء على الاقطاع وسيطرة رأس المال على الحكم
القضاء على الفساد
إقامة جيش وطنى قوي
إقامة عدالة اجتماعية
إقامة حياة ديمقراطية سليمة
مع بعض التغيرات التى طرأت بفعل الزمن
فيمكنك الآن استبدال كلمة القضاء بكلمة إقامة
والعكس صحيح

7 comments:

appy said...

بابا قالى ده كلام فارغ كان بيتقال فى الهواء يعنى على حسابه دلوقتى احنا برضه ماشينا بقفانا

Anonymous said...

مش انت كنت كاتب البوست ده قبل كده
ولا هو تكرار وخلاص

radwa said...

صح
صح جدا كمان
نشيل القضاء ونحط اقامه فى مبادئ الثوره

لكن احيانا بنشيل اقامة ونحط قضاء فى حاجات تانيه

والله المستعان

ibn nasser - ابن ناصر said...

امتا الثورة بتبتدي وامتي بتنتهي
ولا بدال ما قامت بتفضل طول عمرها !!!
كان في ثورة وانتت سنة وحد وسبعين
واتغيرت واتعمل حاجه اسمها حزب وطني ومعاهدة سلام
مبقائ في ثورة !
وثورة تصحيح وبطيخ
تيجو تقولو ثورة دلوقتي !!
تحياتي

canary said...

والله يا سيدى انت اوجزت فأجدت وجبت من الاخر

hesham said...

حبيبى يا شريف و الله من ايام الجيزة

حبيبى حبيبى يعنى

و بعد ما وضحت الاهداف الخفية لثورة يوليو و هى طبعا عكس الاهداف المعلنة

لازم نعدل كتب التاريخ باضافة الاهداف الخفية لثورة يوليو

و زى ما الحملة الفرنسية اللى عملها نابليون على مصر كان لها اهداف خفية و اهداف معلنة

فمصر مش اقل من فرنسا

و احنا كمان برانا غير جوانا

و لنا تصور تاانى خاااااالص غير الكلام الى بنعلنه على الملاء

و الدليل زى ماكشفته فى التدوينة التاريخية

حيث لا يمكن فهم ماآل اليه واقعنا بفعل التغييرات التى ادت لها ثورة يوليو الا فى ضوء هذه الاهداف الخفية

هش

Che_wildwing said...

ابي
عندك كل الحق
ياريتنا اكتفينا ووقفنا في مكانا
لكن للاسف كل مدى بنرجع لورا


المجهول
كتبته فعلا قبل كده
يارب التكرار يفيد الشطار

رضوى
نشيل قضاء نحط قضاء
أهو كله قضاء وقدر


ابن ناصر
اعرف كم انت متأثر يازعيم الناصريين
بس نعمل ايه عليه العوض ومنه العوض




كناري
والله انتى اللي شرفتى ونورتى


هشام أفندي
فعلا الاهداف الخفية لازم نعلن عنها
وخصوصا ان الاهداف العلنية كلها طلعت اوفسايد
ابقى تعالى كل يوم ياهش