Sunday, December 28, 2008

البكاء على غزة

لم تعد الكلمات أو الصرخات أو حتى الهتافات التى نرددها عالية مدوية تنفع شيئا أو تجدي نفعا ...أو تنقذ أحدا

الشعوب العربية اعتادت على هذا الدور
"الكومبارس الصارخ .. الباكي ... الشاكي لله ضعفه وامتهانه"

لم يحاول أحد يوما أن يلعب دورا آخر أو حتى يؤدي دوره بأسلوب مختلف

والنهاية واحدة في كل مرة مرة
حزينة ضعيفة ركيكة بائسة
بلا معنى وبلا هدف ... وبلا داع
مسرحية ماسخة مكررة ...تصيب بارتفاع الضغط لمن لم يصب بالشلل بعد
لم يعرف زمانا أو مكانا بشرا مثلنا أو أمة كحالنا

لا أحد يستكين أمام قاتله كمثل هذا العربي

لا أحد يجيد التذلل والبكاء والاستجداء كما نفعل
والعجيب أنه لاطائل من البكاء ... ونحن نعرف أنه لا فائدة
ولكننا لا ننفك نبكي ونتباكى يوما ودوما

إن كانت دموعنا تنفع فهي تنفع أصحاب الشماتة فينا
قاتلينا ...

كم يقشعر بدني وأنا أراهم في خيالى يضحكون ويضحكون على حالنا
نهان ..فنبكي
نضرب ...فنبكي
نسحل .. نقتل ...نغتصب
ولا شئ سوى البكاء
أصوات تعلو وتشدو بالنحيب
وأصوات تزداد في صناديق الاقتراع ...لصالح قاتلينا

هذا يقتل فينا أقل ...فلا يستحق سوى الأصوات الأقل
وذاك يقتل رجولتنا بشراسة أكبر وضراوة أعتى ووحشية أشد ...فيستحق أن تمتلئ كفته بأصوات ناخبيه ..
هكذا "تختلف" موازينهم .. وهكذا "تتخلف" موازيننا
هم يولون على رؤؤسهم من يقتل فينا أكثر
نحن أيضا نولى من يقتل فينا أكثر ...
الفرق أنهم يولون قاتلينا بالانتخاب .. ونحن نفعلها بالانتحاب
ويخرج القتلة من هنا وهناك لعقد صفقات وصداقات
أمريكية ...صهيونية ..عربية
الكل سواء ...والكل شريك
القاتل فاعل ...والشريك قاتل
كلنا نقتل الفلسطينيين
بالخنوع ..والخضوع والصمت
بالاكتفاء بالمشاهدة وذرف الدموع الضعيفة الذليلة
نحن أبطال تلك الملحمة المآسوية القائمة في غزة
وغير غزة.... وغير عزة

نحن الضعاف الذين تخلوا عن كافة أسلحتهم في مواجهة كرابيج مشرعة فوق صدورنا ومسلطة على رقابنا
نحن ارتضينا الذل لأنفسنا ...أمام الضعيف قبل القوي
نكره الموت ونبكي حين نراه .. على الرغم من كوننا لم نحيا يوما كما يحيا البشر ... أو حتى البقر
حتى البقر يمتنع عن اللف والدوران في السواقى إذا منعوا عنه الطعام ..
ولكننا ارتضينا أن نموت جوعا ...حتى قبل أن يفكر قاتلينا في اتخاذ خطوة تصفيتنا ..
نحن المركوبين والمنساقين من حفنة أوغاد وعملاء لو كانوا في زمانا آخر أو مكانا مختلف

...لما توصلوا حتى لركوب حمارة عرجاء ...إلا أنهم هاهنا ..وعندنا فقط .. وحصريا
يركبون شعبا
هؤلاء الذين يبتسمون في التصويرة مع أولمرت
ويشدون على يد ليفنى وهي تهدد بـ"سحق" غزة
الحر فقط يرى هؤلاء كلاب حراسة ..
أو حتى قل حراسا للكلاب
ولكن أمثالنا من العبيد ..نراهم سادة وساسة وصناع قرار
لازلنا نقيمهم فوق رؤوسنا ... ولازلنا نستمع لكذباتهم
لازلنا نستمتع ببكائنا ... ونتباهى بتنظيرنا ونظرياتنا العقيمة
لا زلـنـا نناقش ونسأل ونتسائل ...
من على كل الحق ومن على كل الصواب
فتح ... حماس ....مصر ....ليفنى ...بوش....نصر الله....رايس ... مبارك ...باراك ...هنية ... دحلان

كفى سؤالا وكفى بكاءا
الحقوق لا تعود على أيدي البكائين
... فقط نحتاج الكثير والكثير ... وأمثال هذه الأطنان من الدموع ... نحتاج العمل ... نريد حلا العمل ليس في غزة
الأشراف من الرجال بحق يعرفون كيف يقامون هناك
الفلسطينيين فقط يعرفون كيف يدافعون عن أرضهم وعرضهم
حتى أقوى وأشرس الجيوش العنصرية لن تعرف معهم سبيلا
ولن تجد لهم فناءاحتى لو ساعدتها أمريكا ...حتى لو تلقت العون من العرب المتصهينة...لم ولن يستطيعوا أبدا افناء هذا الشعب

العمل يكُ من هنا
من حيث يأن الوقت أن نقتضي بهؤلاء المقاومين في غزة
...قاوموا الطغاة ...وأرفعوا قبضاتكم وأحكموها حول أعناق هؤلاء الجاثمين على صدورنا

انتفضوا وثوروا في وجوه قاتليكم

وقاتلينا كثر
لن ينتهوا عند ليفني ورايس وبوش وأولمرت
ولكن الطريق يبدأ من حيث العباس ...وآل سعود...ومبارك

10 comments:

AHMED SHAHEEN said...

استاذى ويلد وحشتنى كلماتك المثيره الهادئه



عندى تعليق صغير


قبل ما نقول" الكل سواء ...والكل شريك
القاتل فاعل ...والشريك قاتل
كلنا نقتل الفلسطينيين"

فالفسطينين
قتلو انفسهم بالهمجيه والفساد والطمع والصراع على الحكم


منجيش بقه بعد كده نلوم مصر ونلوم ابو الغيط ونلوم مبارك وعبد الله ال سعود وغيرهم انهم باعو القضيه الفلسطينيه او حتى كانو مشاركين لأسرايئل (لو كان ده قصدك يعنى)

ومسألة البكاء
بنبكى لاننا حزانى على اهل غزه ومواطنيها الابرياء اللى قتلو من رئسائهم وممثليهم مره ومن من شارك اسرائيل مره ومن اسرائيل مره تالته

Cognition Sense said...

جميل جداً يا تشي

كتابتك رائعة، على قد ماللي كاتبه بيأثر على قد ما كنت مستمتعة جداً بأسلوبك

كل سنة وانت طيَب، و كل الفلسطينيين طيبين

تحياتي

!!! عارفة ... مش عارف ليه said...

جنوب لبنان اتحرر
علشان في ديمقراطية
سمحت بوجود حزب الله

وسوريا مقدرتش تحرر الجولان
علشان مفيش عندها ديمقراطية

لما نقدر نصلح جوه
هنقدر نحرر برررره

تحياتي
وليد

Che_wildwing said...

أحمد شاهين
الكلمات كالبحر فيها المد والجزر
ولكن تبقى هناك الآفتين الكبرتين للكلام
التعصب والموالسة
لا تضع نفسك في أي من الاطارين
تجد كلماتك تسر القارئين

نعود لموضوعنا
لا أحد يقتل نفسه سوى الغبي
ولا أحد يضحي بنفسه سوى البطل
وشتان بين قتل النفس والتضحية بالنفس
هناك صراعات على الحكم وهناك صراعات على الحاكمية
الصراع على الحكم يكون بين افراد
والصراع على الحاكمية يكون بين افكار
ومافعلته حماس هو اختيارها لفكرة المقاومة وسبيل التضحية بالنفس لتحرير الوطن
وفي حربها الضروس مع عدوها وجدت أصدقاءا وحلفاءا أكثرا شرا وأضمر بغضا لهم من اعدائهم
فكان لابد من تلك المواجهة في غزة
من قسوتها ونتائجها
قد يكون أهل حماس مخطئين في بعض تصرفاتهم
لكن غايتهم باتت هي الأسمى


لا أحد يلوم مبارك وآل سعود أو أحد الحكام العرب على بيع القضية الفلسطينية
فهذا واجبهم
ودورهم الذين يلعبونه بفروض امريكية وصهيونية
وهذا ما تمليه عليهم ضمائرهم العميلة
اللوم يقع علينا نحن لأننا قصرنا في حقوق أنفسنا وارتضينا أمثال هؤلاء حكاما

أما بخصوص مسألة البكاء
لا أحد يرفض البكاء
خاصة كوننا عجائز أو كوننا غير قادرين على فعل شئ
أو حتى "ولايا" لاحول لهم ولاقوة
فساعتها لن نقدر سوى على البكاء أو الدعاء


نورت يابوحميد

Che_wildwing said...

cognition sense
على قد ما تعليقك بسيط
على قد ما بيهمنى جدا إني أشوفه موجود
كل سنة وانتوا واحنا
طيبين.... مش زي ماحنا

Che_wildwing said...

وليد

هناك هتاف دوما ما كنت أعلو بصوتى في ترديده
من بعد المناضل البطل كمال خليل
"عشان نحرر القدس ....لازم نحرر مصر"


نورت ياوليد

AHMED SHAHEEN said...

مبدئيا يا استاذ اتشى انا مكنتش اقصد المعنى اللى وصلك

وتأكد انى ليس من من يتغلب عليهم التعصب
ولا من يوصف بالتوليس

وما كنت اقصده لخصته فى بعض الكلمات التى اعتبرها مجرد خواطر



اشمعة كل الشموعى

وربط الحبل لتألمى بالجوعى

فبكيت على امالنا التى تطايرت

على احلامنا التى تواضعت


بكيت على رمال كانت رمالنا

على دماء غاليه اصبحت نزيفنا


بكيت على الحمير التى تجرنا

بكيت وبكيت وبكيت على امى التى باعت

قضيتى وقضية جارنا

التى دهست قصيدتى وقصيدة عارنا

فبكيت على غزه وعالعزه وعالعجزه فأبكى واتذكر حالى واقول

دموعى اولى على حالى وحالى اولى بدموعى


اتمنى تكون فهمتنى واتمنى تكون غيرت فكرت الموالسه دى


واسف لو كنت اتأخرت فى الرد
وكل عام وانت بخير

Che_wildwing said...

احمد شاهين
لم اقصد ابدا نعتك بالموالسة
وان كنت اقصد وصفك بشئ من التعصب ضد حماس
عايز اقولك حاجة مهمة
متفهمنيش غلط ياض
اقرا الرد بالرحاة وانت تفهم
عشان غير كده هزعل منك وازعلك

Nourhan Mohammed said...

غالبًا خُلِقنا لنبكي ..

Che_wildwing said...

كتر البكا يعلم الجفا