Sunday, January 18, 2009

يهوذا

يقولون هذا زمان يهوذا
فياليتهم صدقوا الخبر
يهوذا أصاخ لصوت الضمير
وأسرع من عاره فانتحر
...وأنت
متى ياترى تستفيق؟
متى تستفيق .. متى تنتحر !؟
_________________________
نجيب سرور ( بودابست 1964) لزوم ما يلزم

10 comments:

راجى said...

ينتحر؟ ويسيب الكرسى لمين

حازم سويلم said...

فعلا زى مقال اول تعليق ينتحر ويسيب الكرسى لمين, الأسهل يخلينا احنا ننتحر حرقا وغرقا, وبهروات الأمن المركزى, وفى أقبية أمن الدولة
فعلا وكما قال "نجيب سرور" كان يهوذا أشرف, أما يهوذا هذا العصر فحدث ولا حرج

حنين... لبُكره said...

(1)
حكاية المعابر
دقوا المزاهر..هاحكيلكوا حكاية المعابر
وانده واسمع..للي جاي وللي عابر

اصل المعابر ..زي الرحايا
والغزاوية..صبحوا سبايا

بين وحش كاسر..وكلب غادر
دقوا المزاهر..هاحكيلكوا حكاية المعابر



يافلسطينيه..أهلي ودمايا
وانا بس واقف..بحكي في حكاية
وابكي وانوّح..زي الولايا
إيه بس حيلتي..وإيه معايا
إلا غنايا..ما انا أصلي شاعر
دقوا المزاهر..هاحكيلكوا حكاية المعابر

اصرخ يا عربي..خربش وهابر
ومن المعرّة..أهرب وكابر
وارمي الملامة..على الضحايا
ولت واعجن..في أصل الرواية
واهي بكرة تبقى.. ضمن المجازر
وبعدُه تحيي..ذكرى المعابر
دقوا المزاهر..هاحكيلكوا حكاية المعابر

ريمان said...

شر البليه ما يضحك

صحيح ؟ هينتحر ويسيب الكرسى لمييييييين


انت مش تعرف انه عاشق للكرسى؟


حسبى الله

dodda said...

انا مش بحب حد ينتحر
ممكن اغتيال؟؟
والا كان فى وخلص؟؟؟

Foxology said...

نجيب سرور عمنا

على فكرة الشروق السنة دى فى المعرض منزلة كذا حاجة ليه .. اخيرا الراجل هيبتدى ياخد حقه

تحياتى :)

Cognition Sense said...

يهوذا خان، أكم يهوذا وباع مسيح
لا يهوذا دام ولا جرح بيلازم جريح
مليون يهوذا وخان أمانك وانهلك
الملك لك - أي للشعب

تحياتي

AHMED SHAHEEN said...

عايزو ينتحر علشان مصر تغرق ده كلام
حضرتك بقه عميل لامريكا ولا لايران

مش بعيد تطلع عميل للاتنين


تحياتى ليك يا استاذنا

alzaher said...

يهوذا انتحر
ولكن كهنة المعبد لم ينتحروا
بل ذهبوا يشاهدون الصلب في تشف وفي شماتة
وهذا هو الفرق

Che_wildwing said...

كهنة المعبد
او قل كهنة الحاكم
اثبتوا التهم على المسيح