Friday, March 6, 2009

أمانة

غريب هذا الأمر
فرغم كل ماحدث ويحدث ومرتقب حدوثه
من آل صهيون وحلفائهم
مازال كتاب الحكام وفقهاء السلاطين
يصرون على مايسمونه بـ"خيار" ومبدأ السلام
والأغرب أن يلقى هذا بعض الترحيب من الشعوب
ويتحدثون تارة عن مستقبل أبنائنا وقوة اقتصادنا
المهددين في حال الحرب
"ويواجهك كثيرهم بقول الله "وإن جنحوا للسلم
ولا أحب أن أرد ساعتها بقولة يعتبرها القانون جنحة
أو صوتا يقول عنه شيوخ الفضائيات أنه يبطل الصلاة أربعين يوما
.....
لا أحد يرفض السلام ولا أحد يحب الحرب
ولا داعى للخوض في حوارات عقيمة لاطائل منها سوى الإصابة بالمرارة
لكن هي كلمات أود أن أقولها لكل من يدعى الليبرالية أو حتى التمسك بالدين
ياسادة هناك فارق غير بسيط أبدا
بين مبدأ السلام والأمان
"ومبدأ "السلام أمانة

6 comments:

مصــــري said...

كالعادة كلمتين في الجون
وانا حسي اتنبح في الكلام ده
وكله يقولك
كفاية ان الريس معايشنا في أمان
ومن غير حروب
واللي بيتكلم مش لاقي العيش الحاف

أنا عندي ايمان مطلق ان الشعب ده عنده ازدواجية


تحياتي
أسامة

jafra said...

كان لنا خيار اصلا بالسلام ؟
كلماتك لا تحتاج الا لتحية

لكن لي ملاحظة الم تلاحظ تقارب الفكر الليبرالي من فكر عمائم السلطة
بالنسبة لاسرائيل

و السلام امانة :)

Anonymous said...

حبى سمدالله على الحلامة لا داعى للقولة او الصوت
ودعنا نستبدل خيار السلام (بالأتا !!!!!
ويجعلة عامر
والله مش اللبرالين بس ولكن السلفيين بردة واول مرة اشوف عبد الله كمال ومحمد حسنيين يعقوب يتفقوا على حاجة واحدة

Che_wildwing said...

أسامة
كالعادة منورني يا أسامة أفندي
شعب عنده شيزوفرنيا مش بس ازدواجية



جفرا
الفكر الوهابي ناتج من أساس فكر ليبرالى أنشأه ليخدم مصالحه
فالبطبع سيتفقا
السلام وصل



المجهول اللى انا عارفه
أتا أتا بس نعيش
واللى مينوبوش الراس ينوبه البذر
وكل عام وانتم بخير

سارة نجاتى said...

بص يا باشا
لو بتتكلم عن "خيار الحرب " بالنسبة لنا
فاحنا طبعا اقتصاديا مش مستحملين نفخه عشان نطير
احنا لا قد الحرب و لا غيره
و الحرب الوحيدة اللى لازم نخوضها هى عندما نضطر لها اضطرارا
أما مش فرحانه بده
بس هى دى الحقيقة للأسف

و بالنسبة للصوت اللى يبطل الصلاة و الكلمة اللى تعتبر جنحة كأنك قلتهم بالضبط يا معلم هههههههه

Che_wildwing said...

والنبي ياسارة بلاش حكاية احنا مش قد الحرب دي
وبعدين مبلاها حرب
بس نعمل أي حاجة تدل إن احنا لسه عايشين ولينا كرامة وآدمية